النظام الليلي قادم لنظام تشغيل أبل للحواسب ماك

هذا النظام له فائدة هائلة علي مستخدمي الحواسب

username

النظام الليلي قادم لنظام تشغيل أبل للحواسب ماك
النظام الليلي قادم لنظام تشغيل أبل للحواسب ماك

قبل ان أقوم بالحديث عن التحديث الجديد لنظام تشغيل ماك الذي تطوره أبل والذي سيظهر فيه النظام الليلي يجب شكر الشركة التي عملت على تطوير تطبيق F.Lux, فهذا التطبيق كانت فكرتة تعتمد بشكل كلي على تغيير لون شاشتك من اللون الأزرق للأصفر ليساعدك على النوم ليلاً.

أظهر المقالة بالكامل

نعم فالشركة المطورة لهذا التطبيق هي من قامت بتقدم هذه الخدمة المذهلة, فبالحديث عم الجانب العلمي في هذا الأمر, فاللون الأزرق هو اللون الرئيسي الموجود بالشاشة التي تقرأ هذه المقالة عليها حالياً, هذا اللون يرهق أعيننا باستمرار ويجعلنا غير قادرين على النوم ليلاً.

فكانت فكرة التطبيق أنك عندما تستخدم الهاتف ليلا على سريرك على سبيل المثال يقوم التطبيق بالتحول التلقائي للون الأصفر الذي سيساعدك على الخلود للنوم بشكل أسرع, هذا التطبيق أستخدمه الملايين حول العالم قبل أن تقرر أبل مسحة من متجرها وأضافه هذه التقنية بشكل مباشر داخل نظام تشغيل أي أو أس للهواتف الذكية والحواسب اللوحية.

حدثت العديد من الملاسنات بين أبل والشركة المطورة للتطبيق بسبب حذف أبل للتطبيق بدون وجود أي وجه حق أو مشكلة تسبب فيها البرنامج ولكننا نعمل الأن أن التطبيق بالفعل لم يكن يحتوي على أي مشكلة تتعارض مع سياسة أبل ولكن الشركة الأمريكية أرادة استغلال أدراج النظام الليلي بنظام تشغيل أي أو أس أولاً ثم بعد ذلك كما سيظهر في التحديث القادم لنظام تشغيل الحواسب ماك بشكل كامل.

عموماً النظام الجديد ظهر في النسخة التجريبية المتوفرة حاليا من نظام ماك في نسخة 10.12.4 والتي يتوقع ان تتيحها أبل للجميع قريباً وليس للمطورين كما هو الحال الأن, كما أن الشركة ستستمر في عملية تطوير هذه التقنية لنظام تشغيل أي أو أس أيضاً.

حالياً أذا كنت تريد استخدام تطبيق F.Lux على نظام تشغيل أندرويد أو ويندوز 10 أو حتي لينوكس فيمكنك تحميلة فحتي الان لم تقم مايكروسوفت أو جوجل بمسح التطبيق من متجريهما.