جوجل تطور نسخة جديدة من تطبيقها للبحث للدول ذات سرعة الأنترنت البطيء

جوجل تريد الوصول الي ملياري مستخدم لنظام تشغيل أندرويد بأسرع وقت ممكن

username

جوجل تطور نسخة جديدة من تطبيقها للبحث للدول ذات سرعة الأنترنت البطيء
جوجل تطور نسخة جديدة من تطبيقها للبحث للدول ذات سرعة الأنترنت البطيء

 طرحت جوجل منذ عدة أيام في متجرها للتطبيقات لهواتف اندرويد بلاى ستور ’Play Store’ نسخة تجريبية جديدة من تطبيقها للبحث موجه للدول ذات سرعة الانترنت البطيء حيث أن التطبيق متاح فقط في اندونيسيا حتى الان ومن المتوقع توفره في مزيد من البلدان في وقت لاحق.

أظهر المقالة بالكامل

أما بالنسبة للمهام التي يقوم بها التطبيق الجديد فهي تعتبر مشابهة بشكل كبير للتطبيق البحث الرئيسي فمستخدموه سيتمكنون من البحث عن طريق الكتابة او بالحث الصوتي كما يحتوى التطبيق على مترجم جوجل والطقس وجزء خاص بالأخبار وعلى عكس التطبيق الرئيسي والذي يظهر شريط البحث فور فتحه يظهر هذا الإصدار  اختصارات لكل المهام الذى يمكنه القيام بها في صورة مشابهة بعرض الهاتف للتطبيقات بهدف تسهيل العملية للمستخدم وتقليل استخدام الانترنت كما أن قسم الاخبار الذى كان يظهر تلقائيا إذا قمت بالتمرير إلى أسفل تم تعويضه كما ذكرنا بعلامة الاخبار كما هو موضح بالصورة.

الفرق الرئيسي بين الإصداريين هو استهلاك التطبيق للأنترنت حيث أن الاصدار الجديد يستهلك بيانات أقل بكثير من التطبيق الرئيسي ليسمح للمستخدمين ذو سعة التحميل الصغيرة بالاتصال اسهل بالأنترنت والبحث بدون معاناه.

تعتبر تلك هي المرة الثانية التي تطلق فيها جوجل تطبيق من هذا النوع حيث أطلقت العام الماضي نسخة جديدة من تطبيق يوتيوب باسم يوتيوب جو ’YouTube Go’ والذى كان موجه أيضا للدول النامية أو ذات سرعات الانترنت البطيء ليسمح للمستخدمين بتشغيل مقاطع الفيديو بجودة متوسطة كما يمكنهم حفظ أي فيديو على الهاتف للمشاهدة لاحقا في حالة عدم توفر اتصال بالأنترنت.

الأمر لم يتوقف عند التطبيقات المستهلكة للأنترنت بشراهة فجوجل تعمل أيضا على نظام تشغيل بنفس الفكرة وبنفس الاسم تقريبا حيث أن مسؤولي الشركة أعلنوا خلال مؤتمر الشركة السنوي I/O أن الشركة تعمل حاليا على إصدار جديد من الاندرويد باسم اندرويد جو ’Android Go’ حيث تسعى للوصول إلى مليار مستخدم جديد ليكون مجموع مستخدميها ملياري مستخدم وهو الأمر الذي وضعه ’Sundar Pichai’ هدف للشركة فور وصوله لمنصب المدير التنفيذي خلال عام 2015.

ما رأيك في تحرك جوجل لتوفير محرك بحثها في نسخه أخف؟