سياره جوجل ذاتيه القياده فى نستخها الأختباريه قامت بالأصطدام بأتوبيس

سياره جوجل ذاتيه القياده فى نستخها الأختباريه قامت بالأصطدام بأتوبيس

username

سياره جوجل ذاتيه القياده فى نستخها الأختباريه قامت بالأصطدام بأتوبيس
سياره جوجل ذاتيه القياده فى نستخها الأختباريه قامت بالأصطدام بأتوبيس

بالتأكيد فسياره جوجل الأختباريه ذاتيه القياده قامت بأرتكاب الكثير من الحوادث منذ بدايه تطويرها, ولكن هذه المره قامت السياره بأرتكاب حادث على الطريق العام طبقا لعريضه قامت شركه جوجل بتقديها لمركز DMV بكاليفورنيا عن هذه الحادثه, وترجع الحادثه الى اصطدام السياره بأتوبيس أخر مما ادي الى تلف جزء من مقدمه السياره ومستشعر وعجله السياره وجانب السياره بالكامل.

السياره التى كانت تختبر عليها جوجل نظامها الجديد هي سياره ’Lexus RX450h’ ويرجع سبب الأصطدام الى رغبه السياره فى التحرك الى الحاره الوسطي من الطريق للأستعداد الى الدوران لليمين, اثناء هذا التحرك من السياره لاحظها المهندس المسئول عن عمليه الأختبار ولم يقم بأي محاوله لعكس اتجاه السياره لأنه كان يعتقد ان قائد هذا الأتوبيس سيقوم بتقليل السرعه او التحرك الى حاره اخري وهو الأمر الذي لم يحدث فحدث الأصطدام, كما اقر مهندس الأختبار وسائق الأتوبيس بهذا الأمر.

ويرجع الخطأ فى نظام تشغيل السياره حيث اراد هذا النظام اتخاذ خطوه استباقيه ومحاوله الوصول الى الحاره الوسطي لتعديل مسار السياره, كما قام موقع Engadget بمخاطبه شركه جوجل للتعرف منها على تفاصيل اكثر.

بالتأكيد فهذه الحوادث ستقع بأستمرار من جانب السيارات ذاتيه القياده الا اذا كانت هذه السيارت قادره على التعرف على جميع المخاطر الممكنه وتجنبها وهو الأمر الذي سيأخذ الكثير من الوقت والأختبار وايضا الحوادث, ويرجع رغبه جوجل الأولى في تطوير هذه السياره الى التغلب على الأخطاء التى يقوم بها مالكي السيارات وانتاج سياره ذاتيه القياده امنه بنسبه أفضل من نسبه قياده البشر.

بعد مخاطبه موقع Engadget لشركه جوجل لمعرفه تفاصيل الحادث والسبب ورائها كان رد الشركه للموقع أن ’ سياره الشركه ذاتيه القياده قامت بقضاء الكثير من الوقت على طرق El Camino والتى تحتوى على ثلاث حارات, هذه الطرق بالكامل موجوده داخل Mountain View التى يقع بها مقر شركه جوجل بسان فرانسيسكو, مع الأنتشار الكبير لأشارات المرور والأزدحام وحتى اتساع الطريق قدرنا لتطوير امكانات هذه السياره من عام لأخر حتى وصلنا الى المرحله الحاليه.

فى يوم 14 فبراير الماضي واثناء قيامنا بعمليه تجربه جديده بهذه السياره ارادت السياره تحضير نفسها الى التحرك الى حاره قياده اخري وذلك لأستعداد الى الدوران لليمين واثناء قيام السياره بهذه العامليه قامت بأستشعار وجود سياره أخري تقوم بغلق الطريق عليها فقامت بتهداء السرعه حتى اصبحت تسير بسرعه 2 ميل فى الساعه ثم بداءت فى الأنتقال للحاره الأخري وهو الأمر الذي ادي الى اصطدامها بالأتوبيس الذي كان يتحرك بسرعه 15 ميل فى الساعه.

بالتأكيد فالمهندس المسئول بعمليه الأختبار لاحظ اقتراب الأتوبيس فى المرءاه ولكنه توقع ان يقوم الأتوبيس بتقليل السرعه وهو الأمر الذي لم يحدث فحدث الأصطدام, فهو خطأ يحدث يوميا بين البشر وليس بشئ جديد.

سنحاول تجنب هذا الخطأ فى الأختبارات المستقبليه ولكن حاليا شركتنا هي المسئوله عن هذا الأصطدام فأن لم تقم السياره بالتحرك فى اتجاه الأتوبيس كان من الممكن تفادي هذه الحادثه بالكامل, كما قمنا بمراجعه هذه الحادثه مئات المرات داخل مختبارات الشركه لمحاوله الوصول الى تعديل فى السياره لجعلها قادره على تفادي هذا الخطأ فى المستقبل ’.