إيلون ماسك: الحجز المسبق لسيارة تيسلا 3 الجديده يعادل 7.5 مليار دولار في يوم واحد

بدايه موفقه لعام 2016 من شركه تيسلا لصناعة السيارات الكهربائيه

username

إيلون ماسك: الحجز المسبق لسيارة تيسلا 3 الجديده يعادل 7.5 مليار دولار في يوم واحد
إيلون ماسك: الحجز المسبق لسيارة تيسلا 3 الجديده يعادل 7.5 مليار دولار في يوم واحد

بداء الحديث عن تطوير شركه تيسلا المملوكه لإيلون ماسك لسياره جديده منذ فتره طويله ولكن هذه السياره الكهربائيه الجديد لم تري النور حتي الأمس, فمع أعلان الشركه الأمريكيه عن سيارتها والتى أطلق عليها أسم تيسلا 3 ’Tesla Model 3’ قام أكثر من 115 ألف شخص بعمل حجز مسبق ودفع 1,000 دولار للحصول على واحده من هذه السيارات التى لم تطلق في الأسواق بعد.

أظهر المقالة بالكامل

الشركه الأمريكيه بداءت في تلقي الحجز المسبق لهذه السياره بعد الأعلان عنها, فبعد دفع 1,000 دولار لشركه تيسلا يمكن لأي شخص توفير فرصه الحصول على السياره اثناء اطلاقها في الأسوق, فمن قام بدفع هذا المبلغ يمكنه الحصول على سياره أو اثنين ’بتقسيم مبلغ الألف دولار لنصفين’ عند بداء اطلاقها فى الأسواق دون الحاجه الى الأنتظار لتوافرها اذا نفذت الكميه التى طرحتها الشركه.

فبعد يوما كامل من تلقي الطلبات أعلن إيلون ماسك عن وصول عدد طلبات الحجز المسبق لهذه السياره الى 118 ألف طلب ومع أطلاق السياره بسعر 42 ألف دولار تقريبا ستتمكن الشركه من الحصول على 7.2 مليار دولار.

 


بدايه عام 2016 من جانب شركه تيسلا مبشر جدا اذا اخذنا فى الاعتبار بيع الشركه ل 10,030 سياره فقط خلال الربع المالي الأول من العام الماضي, ولكن الرقم الجديد لم يتحقق بعد فجميعها مجرد حجوزات مسبقه للسياره الجديد حيث أنها لم تطلق فى الأسواق بعد كما أن الكثير من الأشخاص الذين قاموا بعمل الحجز يمكنهم عدم شراء هذه السياره بعد طرحها ولكن الأقدام على هذه الخطوه ستكلفهم خساره المبلغ المالي الذي دفعوه لعمل الحجم المسبق وهو الألف دولار.

يجب أيضا الأخذ فى الأعتبار أن السياره الجديد لن تتوافر في الأسواق حتي مطلع العام القادم وهذ يعني أن الكثير من الأحداث يمكن وقوعها خلال الشهور القليله القادمه من تغيير في عملية تطوير السيارات من الشركات الأخري أو حتي عدم مقدرة الأشخاص الذين قاموا بعمل حجز مسبق أن يقوموا بدفع المبلغ المتبقي عليهم لأمتلاك السياره بشكل نهائي, فهذه الأرباح بالكامل متوقعه وليست حقيقه حتي الأن.

شركه تيسلا انشأت عام 2003 وكانت مهمتها الأساسيه هي تطوير السيارات لتعمل بأستخدام الطاقه الكهربائيه بدل من الوقود وهو ما نجحت فيه الشركه حتي الأن مع أطلاق سيارة Roadster عام 2008 وهي واحده من السيارات الرياضيه التى تعمل بشكل كامل معتمده على الكهرباء.

كما أطلقت الشركه الأمريكيه السياره الثانيه Model S والذي بلغة تكلفة امتلاكها في وقت طرحها فى الأسواق 76 ألف دولار أستطاعت السياره أن تكون واحد من أفضل السيارات الكهربائيه مبيعا فور اطلاقها للعدد الكبير من الأشخاص الذين قاموا بالأتجاه الى شراء هذه السياره, بالتأكيد فمع أصدار السياره الثالث العام القادم من والتي تبلغ تكلفه أمتلاكها 42 ألف دولار تقريبا وهو مبلغ أقل من الموديل السابق يتوقع أن تحقق أرقامه جيده تكسر بها الأرقام التى حققتها مع الأصدار الحالي.

أذا كنت امام فرصه أمتلاك سياره تعمل معتمده على الكهرباء ستقوم بأقتنائها ؟