كيف تخططت مايكروسوفت للربح في سباق الواقع الافتراضى ’VR’ بدون نظارة واقع إفتراضى

كيف تخططت مايكروسوفت للربح في سباق الواقع الافتراضى ’VR’ بدون نظارة واقع إفتراضى

username

كيف تخططت مايكروسوفت للربح في سباق الواقع الافتراضى ’VR’ بدون نظارة واقع إفتراضى
كيف تخططت مايكروسوفت للربح في سباق الواقع الافتراضى ’VR’ بدون نظارة واقع إفتراضى

مايكروسوفت لا تريد صنع نظارة واقع إفتراضى ’VR’ تقليدية ولا تدرى أيضا متى ستكون خوذة الواقع المعزز جاهزة للسوق, لذلك ستسعى مايكروسوفت لاستغلال جاذبية نظارات الواقع الافتراضى للعمل مع نظامها الجديد ويندوز 10. 

أظهر المقالة بالكامل

أعلنت الشركة يوم الأربعاء الموافق 1/6/2016 بمعرض Copmutex في تايوان أن نظارة مايكروسوفت ’Hololens’ لن تكون مميزة بعد الان و إنه في المستقبل القريب سوف يتم نقل جميع مميزاتها إلى نظام التشغيل ويندوز 10 و من ثم تفتح المجال امام مصنعي و مطوري نظارات الواقع الافتراضى لبناء نظاراتهم و اجهزتهم الخاصة.

حيث تأمل مايكروسوفت انه بعد إضافة كل من مميزات الواقع الافتراضى و الواقع المعزز إلى نظاراتها و نظامها الجديد أن يكون استخدام النظارات أسهل كاستخدام الطابعة.

لدى مايكروسوفت رؤي كبيرة حول ما يمكن ان يحدث إلى النظارات إذا كان بإمكانهم التعامل مع الويندوز جيدا, حيث سيتمكن الناس من مختلف المناطق و التوقيتات العمل سويا كأنهم في غرفة واحدة حتى و إذا كانوا يستخدمون نظارات مختلفة

فمثلا إذا كنت تستخدم نظارة HTC Vive و شخصا آخر يستخدم نظارة مايكروسوفت ’التي تدعم الواقع الافتراضى و الواقع العزز معا’ سوف يجعلك تريان بعضكم البعض فما سوف تصوره أو تمسحة ضوئيا نظارة مايكروسوفت سوف يكون حامل نظارة HTC قادر على رؤيته و بالطبع لن يتحقق الامر قبل ان يكون احدى الطرفان لديه نظارة مايكروسوفت الجديدة التي لن تتاح حتى الأن في السوق.

و ترى مايكروسوفت إنه حتى لو احتاج الامر إلى سنوات ليكون المنتج متاح للجمهور و ان تتمكن من صناعة نظارة تعمل على الواقع الإفتراضى و الواقع المعزز معا فإنها لن تقضى على حماس المطورين بوعود انا التطبيقات التي يصنعوها حاليا لنظام ويندوز سوف تتوافق مع نظاراتها الجديدة في المستقبل و ان ذلك افضل بكثير من ان يتم تصميم تطبيقات خصيصا من اجل النظارة الجديدة و الذى قد تستغرق سنوات من التطوير أو أكثر.

برغم ان نظارات الواقع الافتراضى HTC Vive و Oculus Rift يتم توصلهما للاجهزة التي تستخدم نظام تشغيل ويندوز إلا أن مايكروسوفت لا تجنى من وراء ذلك أي شيئ فهم لا يطورون أو يصنعون برامج النظارات من برمجيات تصنعها مايكروسوفت و لديهم ادواتهم الخاصة الذى يعنى انهم سيستمرو في جنى المال من برمجياتهم الخاصة حتى ما لم ينافسهم شخص آخر.

ربما تكون مايكروسوفت هي الشخص الآخر بعد ان تمكنت من إقناع شركائها للحشد حول فكرة مايكروسوفت ’الانتظار و عدم إنتاج نظارات واقع إفتراضى جديدة حتى إنتاج نظارات واقع إفتراضي و واقع معزز معا’ و من شركائها المؤيدون لفكرتها: Intel و AMD Qualcomm و Acer و Asus و Dell و HP و Lenovo و MSI.

لذلك يعتبر الاستمرار في انتاج و تطوير نظارات الواقع الافتراضى مجازفة بالنسبة HTC و فيس بوك (مالكة نظارات Oculus Rift).